التخطي إلى المحتوى
“نحن هنا لكرة القدم لا لتوجيه الرسائل”.. هازارد ينتقد لاعبي منتخب ألمانيا | رياضة

قال قائد منتخب بلجيكا إيدين هازارد إن “لاعبي منتخب ألمانيا كان بإمكانهم أن يفعلوا ما هو أفضل مما فعلوه (تكميم أفواههم)، وأن يعملوا على محاولة تحقيق الفوز بدل شيء آخر”، وذلك تعليقًا على صورة منتخب ألمانيا قبل بداية مباراتهم أمام اليابان -أمس الأربعاء- في الجولة الأولى من دور المجموعات من بطولة كأس العالم 2022 المقامة في قطر.

وظهر لاعبو منتخب ألمانيا وهم يضعون أيديهم على أفواههم، مع بيان من الاتحاد الألماني لكرة القدم بأن السبب هو منع الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” ارتداء شارات داعمة للمثليين، وتهديده بفرض عقوبات في حال التمسك بحملها.

لاعبو منتخب ألمانيا يضعون أيديهم على أفواههم قبل مباراتهم أمام اليابان (غيتي)

وحذّر الفيفا اللاعبين من ارتداء أي شارة سوى التي يقدّمها لهم، وإلا سيكون هناك إنذار للاعب قبل بداية المباراة في كأس العالم 2022. ودفع تحذير فيفا 7 منتخبات تشارك في مونديال قطر -من بينها ألمانيا- إلى التراجع عن حمل الشارة.

وتحدث نجم منتخب الشياطين وريال مدريد الإسباني هازارد عن صورة المنتخب الألماني، وقال “نعم رأيتها، لكنهم خسروا المباراة بعد ذلك”. وتابع في تصريحات لإذاعة “راديو مونتي كارلو” الفرنسية “كان بإمكانهم أن يفعلوا ما هو أفضل، ولا يفعلوا ما فعلوه، كان يجب عليهم محاولة تحقيق الفوز، لست مرتاحًا للحديث عن ذلك؛ لأنني هنا لألعب كرة القدم فقط، لسنا هنا لإرسال رسائل سياسية، هناك آخرون يهتمّون بتلك الأمور”.

وانتهت المباراة بخسارة ألمانيا أمام اليابان 1-2 في مستهل مشاركتهم في المونديال، وهي الهزيمة الافتتاحية الثانية لألمانيا، بعد نتيجة مماثلة في روسيا 2018 أمام المكسيك.

يُذكر أن منتخب بلجيكا حقق فوزًا صعبًا بهدف دون رد أمام نظيره الكندي، في مباراته الأولى ضمن المجموعة السادسة، التي يتصدّرها برصيد 3 نقاط قبل مواجهة المغرب الأحد المقبل.

Source link

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على المصدر اعلاه وقد قام فريق التحرير في كورة لايف الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

التعليقات